Login / Create an Account

 
  • لكل انشغالاتكم ولكل استفساراتكم اتصلوا بنا
 

ولايــــــــــة تبســـــــــة  

 

 
  هي الولاية رقم 12 بالنسبة للتقسيم الإداري قبل الأخير في الجزائر, هي ولاية تنتمي إلى منطقة النمامشة وهي منطقة تنتمي إلى منطقة الأوراس, وتقع في شرق الجزائر وهي منطقة حدودية مع تونس. عاصمة الولاية هي مدينة تبسة والتي بلغ عدد سكانها سنة 2005 ب 650624, ومن بلدياتها [[الشريعة (تبسة)|الشريعة التي تمتاز تربية الماشية النادرة ولايوجد أحسن منها والتي تبعد عنها حوالي 45 كلم ومقدر أن يصل عدد سكانها سنة 2010 أكثر من 750000 نسمة
أكبر بلدياتها الشريعة الونزة وبئر العاتر إذ تعتبر القلب النابض للولاية فهي قاعدة اقتصادية وصناعية واجتماعية
 
 
  الموقع والمناخ: تقع مدينة تبسة في الشمال الشرقي للقطر الجزائري على الحدود التونسية تتميز بالحرارة الشديدة صيفا والبرودة الشديدة شتاءا وتشتهر بزراعة الحبوب والرعي وأيضا تعرف بالصناعات التقليدية المرتبطة أساسا بالماشية ومنتجاتها الصوفية وهي تقع بين خطي عرض30/32 شمالا وخط طول 5.54 بين جبال الدكان والقعقاع وبورمان وهم من سلسلة جيال الأوراسي الأشم يحدها شمالا مدينة مدينة سوق أهراس ومن الشرق الجمهورية التونسية وجنوبا وادي سوف ومن الجنوب الغربي خنشلة ومن الشمال الغربي مدينة عين البيضاء ويصل عدد سكانها اليوم وأهم قبيلة فيها قبيلة النمامشة
 
أصل تسميتها
يرجع اسم تبسة إلى الأصل البربري الأول الذي أطلق عليها سكانها الأصليون والذي يعتقد حسب الترجمة اللوبية القديمة بأنها تعني اللبؤة -أنثى الأسد - ولما دخلها الإغريق شبهوها بمدينة تيبس الفرعونية لكثرة خيراتها والمعروفة اليوم بطابة وبعد دخول الرومان سموها بتيفست لسهولة نطقها ومع الفتح الإسلامي تم تعريبها فأصبحت تبسة -بفتح التاء وكسر الباء وفتح السين-

 
تاريخ وجودهاعرفت مدينة تبسة الحياة ووجود الإنسان عليها منذ حوالي12000سنة قبل الميلاد وذلك فيما يعرف عند المؤرخين بالحضارة العاترية وقد أطل عليها فجر التاريخ بقدوم الفينقيين ليحتلوها ويضموها إلى ممكلة قرطاجة وذلك منذ 250 ق م إلى أن وقعت تحت حكم الرومان بعد تغلبهم على القرطاجين سنة200 ق م ومنذ ذلك اليوم أصبحت مقاطعة رومانية فأصبحت نقطة عبور هامة للتجار من الجنوب إلى الشمال عرفت تبسة أوج ازدهارها في عهد الحكم الروماني حيث بنية معظم الآثار الرومانية الموجودة الإن بين 69/472 م إلى أن سقط الحكم الروماني على يد الوندال المتوحشين الذين عاثوا فيها فسادا وهدموا الكثير مما بناه الرومان.....                                                                       اقرأ المزيد